حكم و أمثال

حكم و أقوال عن القهر : 13 مقولة عن القهر

عبارات و كلام عن القهر من اقتباسات و كلمات المشاهير و الحكماء قمنا بجمعها بعناية . تحتوي الصفحة على 13 حكمة و قول مأثور عن القهر.

ليس من يكتب بالحبر كمن يكتب بدم القلب.-جبران خليل جبران

ليس من يكتب بالحبر كمن يكتب بدم القلب.

الكتابة      الحبر      القلب      كتب     

حين أري الظلم في هذا العالم ..أسلي نفسي دوما بالتفكير في أن هناك جهنم تنتظر هولاء الظالمين

الظلم      جهنم      العالم      التفكير     
  الاستعمارُ العسكري انتهى ، ولكن بُلينا باستعمارٍ شر منه هو الاستعمار الفكري والاجتماعي-علي الطنطاوي

الاستعمارُ العسكري انتهى ، ولكن بُلينا باستعمارٍ شر منه هو الاستعمار الفكري والاجتماعي

الإستعمار      الشر     

قوة الدولة الشمولية تكمن بأنها تجبر أولئك الذين يخشونها في أن يتشبهون بها.

أدولف هتلر
مستشار,مجرم حرب,رجل دولة,سياسي,النازي (1889 - 1945)
التجبر      الدولة     

في يوم ما ، إذا خُلق فنان في بلادنا و عرف معنى القهر و الغيظ معاً ، و لحظة التحدي ، فسوف يجسد لحظات لا يمكن أن تتاح لأي فنان آخر في العالم

من هنا و هناك      العرف      المعنى      الغيظ      يوم      التحدي     

لا شي يؤلم كدموع القهر .

     
طالما أن القهر موجود ، فسيكون هناك من يناضل ضدهأحلامي لا تعرف حدوداً -تشي جيفارا

طالما أن القهر موجود ، فسيكون هناك من يناضل ضدهأحلامي لا تعرف حدوداً

     

أكثر ما يُخفّف القهر ليس الصراخ والغضب بل الرِقّة

      الصراخ      الغضب     

هل هناك بلد على هذه الأرض غير بلدنا، يتسلى أهله بحكايات القهر وهد الحيل؟

      الأرض      البلد      الحكايات     

الحماقة أعجزت الحكماء.. و البُخل قهر العقلاء !

      الحماقة     

والقهر ان كان من شخص توده النفس يبقى هوة يا فاطنه القهر الحقاني وبس.

      النفس     

الشرير دائما يتسول الحماية في ظل الفضيلة ، عندما يعجز عن قهر القيم الفاضلة !

      الظل      الفضيلة     
العقائد المتناقضة لا تبقى متقابلة من غير أن تتصادم عندما تشعر إحداها بقدرتها على قهر الأخرى -غوستاف لوبون

العقائد المتناقضة لا تبقى متقابلة من غير أن تتصادم عندما تشعر إحداها بقدرتها على قهر الأخرى

غوستاف لوبون
عالم أنثروبولوجيا,طبيب,عالم نفسي,علمي,اجتماعي (1841 - 1931)
     

اذا كنت تعرف حكم و أمثال أو عبارات أخرى عن القهر تستطيع طلب اضافتها في الموقع عن طريق إضافة تعليق .

و اذا كانت لديك حكم أو أقوال من تأليفك الخاص فتستطيع اضافتها في هذه الصفحة لكي تظهر على موقعنا مع أقوال الزوار : أضف حكمتك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق