أقوال المشاهير

أقوال أبو العتاهية

لا تمش في الناس إلا رحمة لهم *** و لا تعاملهم إلا بإنصاف

أبو العتاهية
الرحمة      العدل      الناس     

لطعت مطامعي فاستبعدتني***ولو أني قنعت لكنت حرا

أبو العتاهية

وإن امرءا يسعى لغير نهاية***لمنغمس في لجة الفاقه الكبرى

أبو العتاهية
البؤس     

وموعد كل عمل وسعي*** لما أشذى غدا دار الثواب

أبو العتاهية
الأجر       الدار      العمل      الكل     

وموعد كل ذي عمل وسعي بما***أسدى غدا دار الثواب***هما أمران يوضح عنهما لي***كتابي حين انظر في كتابي***فإما أن أخلد في نعيم***وإما أن أخلد في عذاب

أبو العتاهية
الثواب      الدار      العمل      الكل     

قد شاب راسي ورأس الحرص لم يشب*** إن الحريص على الدنيا لفي تعب

أبو العتاهية
الحرص      الدنيا     

لدوا للموت وابنوا للخراب*** فكلكم يصير إلى تباب***لمن نبني ونحن إلى تراب*** نصير، كما خلقنا من تراب

أبو العتاهية
الزهد     

وللصمت خير من كلام بماثم*** فكن صامتا تسلم وإن قلت فاعدل

أبو العتاهية
السكوت      الخير      الكلام     

أيا ليت الشباب يعود يوما*** فأخبره بما فعل المشيب

أبو العتاهية
الشيخوخة      الشباب      الفعل     

عبد المطامع في ثياب مذلة *** عن الذليل لمن تعبده الطمع

أبو العتاهية
الطمع      الذليل     

عيب ابن آدم ما علمت كثير*** ومجيئه وذهابه تغرير

أبو العتاهية
العيب      آدم      الإبن     

الرفق يبلغ ما لا يبلغ الخرق***وقل في الناس من تصفو له خلق

أبو العتاهية
الرفق      الناس     

احذر الأحمق أن تصحبه***إنما الأحمق كالثوب الخلق***كلما رقعته من جانب***زعزعته الريح يوما فانخرق

أبو العتاهية
الحماقة      الثوب      الريح     

إن الشباب والفارغ والجده***مفسدة للمرء أي مفسده

أبو العتاهية
الفراغ      الشباب     

أنت محتاج فقير أبدا***دون ما ترضى بأدنى ما لديك

أبو العتاهية
الحاجة      الفقير     

حلاوة عيشك ممزوجة***فما تأكل الشهد إلا بسم

أبو العتاهية
العيش      الشهد     

ستمضي مع الأيام كل مصيبة***وتحدث احداثا تنسي المصائبا

أبو العتاهية
المصيبة      الكل      الأيام     

سقطت إلى الدنيا وحيدا مجردا***وتمضي عن الدنيا وأنت وحيد

أبو العتاهية
الإنسان      الدنيا     

فما تصنع بالسيف***إذا لم تك قتالا

أبو العتاهية
السيف     

كفى واعظا للمرء أيام دهره***تروح له بالواعظات وتغتدي

أبو العتاهية
الوعظ      الأيام     

ما أقرب الشيء الجديد إلى البلى***يوما وأسرع ماهو آت

أبو العتاهية
      الجديد      الشيء     

ما رأيت العيش يصفو لحد***دون كد وعناء ونكد

أبو العتاهية
العيش      الكد     

ولرب شهوة ساعة***قد أورثت حزنا طويلا

أبو العتاهية
الشهوة     

ومن كانت الدنيا مناه وهمه***سبته المنى واستعبدته المطامع

أبو العتاهية
الطمع      الدنيا      المنى     

لا يصلح النفس ما دامت مدبّرةإلاّ التنقل من حال إلى حال

أبو العتاهية
      النفس      التنقل     

كم من عزيزٍ أذل الموتُ مصرعه . . . . كانت على رأسهِ الراياتُ تخفقُ

أبو العتاهية
شعر-موت     

إِن البخيلَ وإِن أفادَ غِنىً . . . . لترى عليه مَخايلَ الفقرِ

أبو العتاهية
شعر-بخل     

تَخَفَّفْ من الدنيا لعلكَ أن تنجو . . . . ففي البِرِّ والتقوى لكَ المسلكُ النهجُ

أبو العتاهية

يخوضُ أناسٌ في الكلامِ ليوجزوا . . . . وللصَّمْتُ في بعض الأحايين أوجزُ
إِذا كنتَ أن تحسنَ الصمتَ عاجزاً . . . . فأنتَ عن الإِبلاغِ في القولِ أعجزُ

أبو العتاهية
شعر-صمت     

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق