الخميس , 8 ديسمبر 2016

حكم عن الموت death

الصفحات: 1 2 3 4 5 6 7

 
 
حب الذات حيوان غريب، يستطيع النوم تحت أقسى الضربات، ثم إنه يستيقظ وقد جرح حتى الموت بخدش بسيط
 
 
الحب استمرارية و نقاء ، و الكراهية موت و شقاء
 
 
الحياة حلم يوقظنا منه الموت
 
 
عندما لا ندري ما هي الحياة ، كيف يمكننا أن نعرف ما هو الموت
 
 
الحياة بلا فائدة موت مسبق
 
 
لو كان الموت يصنع شيئاً لوقف مد الحياة! ولكنه قوة ضئيلة حسيرة بجانب قوى الحياة الزاخرة الطافرة الغامرة! من قوة الله الحي تنبثق الحياة وتنداح
 
 
يجب أن لا نبكي على أصدقائنا ، إنها رحمة أن نفقدهم بالموت و لا نفقدهم و هم أحياء
 
 
“إلهي .. ارزقنا .. خوفك
ضع الموت بين أعيننا .
فلا شئ يستحق البكاء سوى الحرمان منك و لا حزن بجق إلا الحزن عليك .. باطل الأباطيل وقبض الريح كل شئ إلا وجهك .
أنت الحق .
وأنت ما نرى من جمال حيثما تطلعت عين أو استمعت أذن أو حلّق الخيال .
لا إلّه إلا أنت.
سبحانك .
إنى كنت من الظالمين .”
 
 
كم من عزيزٍ أذل الموتُ مصرعه … كانت على رأسهِ الراياتُ تخفقُ
 
 
ومن لم يمتْ بالسيفِ ماتَ بغيرِه … تنوعتِ الأسبابُ والداءُ واحدُ
 
 
إِنما الموتُ مُنْتهى كُلِّ حي … لم يصيبْ مالكٌ من الملكِ خُلْدا
سنةُ اللّهِ في العبادِ وأمرَ … ناطقٌ عن بقايهِ لن يردا
 
 
يحكون عن شيخ المرسلين نوح عليه السلام: أنه جاءه ملَك الموت ليتوفاه بعد أكثر من ألف سنة عاشها قبل الطوفان وبعده فسأله: يا أطول الأنبياء عمراً كيف وجدت الدنيا؟ فقال: كدار لها بابان دخلت من أحدهما وخرجت من الآخر!
 
 
لا يوجد وهم يبدو كأنه حقيقة مثل الحب..
ولا حقيقة نتعامل معها وكأنها الوهم مثل الموت
 
 
صل يا قلبي إلى الله ، فإن الموت آت
صل فالنازع لا تبقى له غير الصلاة
 
 
احرصوا على الموت توهب لكم الحياة واعلموا أن الموت لابدَّ منه، وأنه لا يكون إلا مرةً واحدةً، فإن جعلتموها في سبيل الله كان ذلك ربحَ الدنيا وثوابَ الآخر
 
 
ما ألزم عبد ذكر الموت إلا صغرت الدنيا
عنده
 
 
إذا ذكرت الموتى فعد نفسك أحدهم
 
 
استقبال الموت خير من استدباره
 
 
شيئان قطعا عني لذة الدنيا : ذكر الموت ، والوقوف بين
يدي الله
 
 
من عرف الموت هانت عليه مصائب
الدنيا
 
 
والموتُ حقٌ ولكن ليس كل فتىً … يبكي عليه إِذا يعروهُ فقدانُ
 
 
الموتُ خيرٌ من رُكوبِ العارِ … والعارُ خيرٌ من دُخولِ النارِ
 
 
موتٌ يسيرٌ معه رحمةٌ … خيرٌ من اليُسْرِ وطول البقاءِ
وقد بَلونا العيشَ أطواره … فما وجدنا فيه غيرَ الشقاءِ
 
 
أرى الناسَ يَهْوَوْنَ الخلاصَ من الردى … وتكملةُ المخلوقِ طولُ عناءِ
ويستقبحونَ القتلَ والقتلُ راحةٌ … وأتعبُ ميتٍ من يموتُ بداءِ
 
 
ليس من ماتَ فاستراحَ بميتٍ … إِنما الميتُ ميتُ الأحياءِ
 
 
يطفئُ الموتُ ما تضيءُ الحياةُ … ووراءَ انطفائه ظُلماتُ
 
 
رب موت كالحياة
 
 
التألم و لا الموت : هذا هو شعار البشر
 
 
كل عمل كرهت من أجله الموت فاتركه ، ثم لا يضرك متى مت
 
 
احرص على الموت توهب لك الحياة
 
 
موت الصالح راحة لنفسه ، و موت الطالح راحة للناس
 
 
الموت فينا و فيكم الفزع
 
 
الجنة موت المحرمات.. وموت الممنوعات.. الجنة موت السلطات..
الجنة موت الملل.. موت التعب.. موت اليأس..
الجنة موت الموت..
 
 
فإذا كان الله منحنا الحياة فهو لا يمكن أن يسلبها بالموت.. فلا يمكن أن يكون الموت سلباً للحياة.. وإنما هو انتقال بها إلي حياة أخري بعد الموت ثم حياة أخري بعد البعث ثم عروج في السموات إلي مالا نهاية
 
 
إن الامة التى تحسن صناعة الموت وتعرف كيف تموت الموتة الشريفة،يهب الله لها الحياة العزيزة فى الدنيا والنعيم الخالد فى الآخرة،وما الوهن الذى اذلنا إلا حب الدنيا وكراهية الموت
 
 
الخوف من الموت غريزة حية لا معابة فيها.. وإنما العيب أن يتغلب هذا الخوف علينا ولا نتغلب عليه.
 
 
لقد علمنا ديننا أن نستوهب الحياة بطلب الموت، و حبب إلينا نبينا الشهادة. نلحقها إذا هربت منا، و نفتش عنها إذا ضلت عنا. فبماذا تخيفون أمة تريد الموت؟
 
 
يموت الجبناء مرات عديدة قبل أن يأتي أجلهم، أما الشجعان فيذوقون الموت مرة واحدة
 
 
الموت ملوش وجود .. احنا بنغير العنوان .. كل اللى بيحصل إن احنا بنغير العنوان
 
 
يا نفسُ توبي فإِن الموتَ قد حانا … واعصِ الهوى فالهوى مازال فَتَّانا
في كل يوم لنا مَيْتٌ نشيعهُ … ننسى بمصرعهِ آثارَ مَوْتانا
 
 
لا بدَّ من موتٍ ففكرْ واعتبرْ … وانظرْ انفسِكَ وانتبهْ يا ناعسُ
ألا يابنَ الذين فَنُوا وبادُوا … أما واللّهِ ما بادوا لتبقى
 
 
الحياة فيض من الذكريات تصب في بحر النسيان . أما الموت فهو الحقيقة الراسخة
 
 
يا جامعَ المالِ في الدنيا لوارثهِ … هل أنتَ بالمالِ قبل الموتِ منتفعُ ؟
قدمْ لنفسِكَ قبل الموتِ في مَهَلٍ … فإِن حظكَ بعد الموتِ منقطعُ
 
 
إضاعة الوقت أشد من الموت ، لأن إضاعة الوقت تقطعك عن الله والدار الآخرة ،والموت يقطعك عن الدنيا وأهلها
 
 
الخيانة كالموت لا تسمح البتة بالفوارق
 
 
الحب يتحمل الموت و البعد أكثر مما يتحمل الشك و الخيانة
 
 
لا يعني الموت شيئاً، لكن أن تعيش مهزوماً وذليلاً يعني أن تموت يومياً
 
 
يجب أن تحب الحياة و تعرف كيف تموت
 
 
يموت الجبناء مرات عديدة قبل أن يأتي أجلهم، أما الشجعان فيذوقون الموت مرة واحدة
 
 
علاج الشيخوخة الموت

شاهد أيضاً

hikam

حكم عن الحكم

8 تعليقات

  1. بارك الله فيكم وجزاك خير

  2. محمد الصقر

    الله ينور عليكم ……………………..

  3. mahmoed helmy

    جمييييييييييل جدا والله ما تنشرونه الله يجعله فى ميزان حسناتكم شكرااااا الكم

  4. إن الموت حق.لا يجب الإنسان أن ينساها.ولا تستطيع قول أن علاج الشيخوخة الموت

  5. حقا اعجبني المثل الي بؤول الموت فينا, و فيكم الفزع

  6. بارك الله فيكم.ما شاء الله.الله ينوركم

  7. بارك الله فيكم

    • د/احمد المالكي

      الموت أصدق وعد أخذنا من الحياة
      د/ احمد المالكي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook
Twitter