الجمعة , 9 ديسمبر 2016

حكم عن التأني و العجلة changer-avis

 
 
الرفق يمن و الأناة سعادة *** فتأن في أمر تلاق نجاحا
 
 
إياك و العجلة بالأمور قبل أوانها ، أو التثبط فيها عند إمكانها
 
 
تأن في أمرك و أفهم عني *** فليس شيء يعدل التأني
تأن فيه ثم قل ، فإني ** أرجو لك الإرشاد بالتأني
 
 
إن من يسير ببطء ، يسير بثقة و يسير بعيدا
 
 
أسرع ببطء
 
 
في التأني السلامة و في العجلة الندامة
 
 
ما نفعله بسرعة لا نفعله بإتقان
 
 
رأيتُ في بعضِ الرياضِ قبرةٌ … تطيرُ ابنها بأعلى الشجرة –
وهي تقول يا جمالَ العش … لا تعتمدْ على الجناح الهشِّ –
وقف على عودٍ بجنب عودِ … وافعلْ كما أفعلُ في الصعودِ –
فانتقلتْ من فنن إِلى فننْ … وجعلتْ لكل نقلةٍ زمنْ –
كي يسترحَ الفرحُّ في الأثناء … فلا يخلُّ ثقل الهواءِ –
لكنَّهُ قد خالفَ الإشارةْ … لما أرادَ يظهرُ الشطارةْ –
وطارَ في الفضاءِ حتى ارتفعا … فخانه جناحُه فوقعا –
فانكسَرَتْ في الحال رُكبتاه … ولم ينلْ من العُلا مناهُ –
ولو تَأَنَّى نالَ ما تمنى … وعا شَ طولَ عُمْرِهُ مهنا –
لكلِّ شيءٍ في الحياتِ وقْتهُ … وغايَةُ المسعجلينَ فَوْتهُ –
 
 
على النابل أن يتأنى ، فالسهم متى انطلق لا يعود
 
 
العجول مخطئ و لو ملك ، و المتأني مصيب و إن هلك
 
 
العجلة أم الإخفاق
 
 
من أسرع كثر عثاره
 
 
من تأنى نال ما تمنى
 
 
قد يُدْرِكُ المتأنِّيْ بعضَ حاجته … وقد يكونُ مع المستعجلِ الزللُ
 
 
الخطأ زاد العجول
 
 
تأنَّ ولا تَعَجْلْ بلومِكَ صاحباً … لعل له عذراً وأنت تلومُ
 
 
بالتأني تسهل المطالب
 
 
الجودة و السرعة قليلا ما تجتمعان
 
 
من ركب العجلة أدركه الزلل
 
 
العصفور يبني عشه قشة قشة
 
 
تأنَّ في أَمرِكَ وافهمْ عني … فليس شيءٌ يعدل التأنيّ
تأنَّ فيه ثم قلْ فإِني … أرجو لكَ الإرشادَ بالتأني –
 
 
أسرع بثلاثة : العمل الصالح ، و دفن الميت و تزويج الكفء
 
 
السلاحف أكثر خبرة بالطرق من الأرانب
 
 
الرجل المستعجل يبحث عن الباب و يمر من أمامه
 
 
لم تبن روما في يوم واحد
 
 
خير لك أن تصل متأخرا من أن لا تصل أبدا
 
 
الذين يتقدمون باندفاع كبير يتراجعون بسرعة أكبر

شاهد أيضاً

hikam

حكم عن الحكم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook
Twitter