شعر عن الحياة
شعر عن الحياة

نقدم لكم أجمل قصائد و أبيات شعر عن الحياة


أجمل شعر عن الحياة


 
محمد بن علي السنوسي
 
يا ربيع الحياة أين ربيعي . . . . أين أحلامُ يقظتي وهجوعي
أين يا مرتعَ الشبيبة آمالُ . . . . شبابي وأمنياتُ يفوعي
أين يا شاعرَ الطبيعة لحنٌ . . . . صاغه القلب من هواهُ الرفيعِ
رددته مشاعري وأمانيّ. . . . ورفّتْ به حنايا ضلوعي
يا ربيعَ الحياة ما لحياتي. . . . لونها واحدٌ بلا تنويعِ ؟!
 
عبدالله البردوني
 
قم يا صريع الوهم واسأل. . . . بالنهى ما قيمة الإنسان ما يعليه
واسمع تحدّثك الحياة فإنّها . . . . أستاذة التأديب و التّفقيه
وانصب فمدرسة الحياة بليغة . . . . تملي الدروس و جلّ ما تمليه
سلها و إن صمتت فصمت. . . . جلالها أجلى من التصريح و التنويه
 
المتنبي
 
تَصْفُو الحَياةُ لجَاهِلٍ أوْ غافِلٍ عَمّا مَضَى فيها وَمَا يُتَوَقّعُ
وَلمَنْ يُغالِطُ في الحَقائِقِ نفسَهُ وَيَسومُها طَلَبَ المُحالِ فتطمَعُ
 
إِبراهيم أبو اليقظان
 
إِن الحياةَ كجنةٍ قد أقفلَتْ . . . . مفتاحَها الأوصابُ والأنصابُ
من يجتهدْ يبلغْ ومن يصبرْ يصلْ . . . . وينلْه بعد بلوغِه الترحابُ
 
المتنبي
 
ولو أن الحياةَ تَبْقَىْ لحيٍ . . . . لعدَدنا أضَلَّنا الشُّجعانا
وإِذا لم يكنْ من الموتِ بدٌ . . . . فمن العجزِ أن تموتَ جبانا
لا تسلُني عن اللياليْ الخوالي .    .    .    .     وأجرْني من الليالي البواقي : شعر عن الحياة
لا تسلُني عن اللياليْ الخوالي . . . . وأجرْني من الليالي البواقي
ابن هانئ
لا ريب في أن الحياةَ ثمينةٌ .    .    .    .     لكنَّ نفسَكَ من حياتِكَ أثمنُ : شعر عن الحياة
لا ريب في أن الحياةَ ثمينةٌ . . . . لكنَّ نفسَكَ من حياتِكَ أثمنُ
القروي
 
المثقب العبدي
 
وللموتُ خيرٌ للفتى من حياتِه . . . . إِذا لم يثبتْ للأمرِ أِلا بقائدِ
 
خليل مطران
 
غلتِ الحياةُ فإِن تردْها حرةً . . . . كن منُ أباةِ الضيمِ والشجعانِ
واقحمْ وزاحمْ واتخذْ لكَ حيزاً . . . . تحميه يومَ كريهةٍ وطعانِ
فالعيشٌ نُومٌ والمنيةُ يقظةٌ .    .    .    .     والمرءُ بينَهما خيالٌ سارِ : شعر عن الحياة
فالعيشٌ نُومٌ والمنيةُ يقظةٌ . . . . والمرءُ بينَهما خيالٌ سارِ
التهامي
 
أبو القاسم الشابي
 
إنَّ الحياة َ صِراعٌ فيها الضّعيفُ يُداسْ
ما فَازَ في ماضِغيها إلا شديدُ المراسْ
للخِبِّ فيها شجونٌ فَكُنْ فتى الإحتراسْ
الكونُ كونُ شفاءٍ الكونُ كونُ التباسْ
الكونُ كونُ اختلاقٍ وضجّة ٌ واختلاسْ
السرور، والابتئاسْ
بين النوائبِ بونٌ للنّاس فيه مزايا
البعضُ لم يدرِ إلا البِلى ينادي البلايا
والبعضُ مَا ذَاقَ منها سوى حقيرِ الرزايا
إنَّ الحياة َ سُبَاتٌ سينقضي بالمنايا
آمالُنَا، والخَطايا
فإن تيقّظَ كانتْ بين الجفون بقايا
كلُّ البلايا. . . . جميعاً تفْنى ويحْيا السلامْ!
 
عبد اللّه آل نوري
 
تعستْ هذه الحياةُ فما يسع . . . . دُ فيها إِلا الجهولُ ويرتعُ
هي الدنيا في كلِّ يوم ترينا . . . . من جديدِ الآلامِ ما هو أوجعُ
 
الأخطل
 
و الناس همهم الحياة ولا أرى . . . . .. طول الحياة يزيد غير خبال
و إذا افتقرت إلى الذخائر لم تجد ذخرا يكون كصالح الأعمال

تعليق واحد

  1. ابو غسان

    علمتنيّ آلحيآة آن آحترمْ عقول آلبشرٌ ولكنَ لآإ آثق بهآإ =( !

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *