أقوال يوسف زيدان
يوسف زيدان

يوسف محمد أحمد طه زيدان مفكر مصري متخصص في التراث العربي المخطوط وعلومه

النوم هبة إلهية لولاها لاجتاح العالم الجنون
لن أنصحك بشيءفلا شيء أثقل على النفس الحرة من تلقي النصائح
إن الملايين ممن ينوون الهجرة يكونون قد هاجروا نفسيا لحظة تقديم الطلب و هجروا الوطن على المستوى الشعورى.و يظل حالهم على هذاحتى لو ظلوا سنوات ينتظرون الإشارة بالرحيل.فتكون النتيجة الفعلية أننا نعيش فى بلد فيه الملايين من المهاحرين بالنية أو الذين رحلوا من هنا بأرواحهمو لا تزال أبدانهم تتحرك وسط الجموع كأنها أبدان الموتى الذين فقدوا أرواحهمولم يبق لديهم إلا الحلم الباهت بالرحيل النهائى.
اللغة لاتنطق بذاتها ، وإنما ينطق بها أهلها، فإن تغيروا تغيرت
كل ما يتكرر لا نشعر به مهما كان شجيا
لا ينبغي أن نخجل من أمر فرض علينا ، مهما كان ، ما دمنا لم نقترفه
اسأليني يا ابنتي، لأن السؤال هو الإنسان. الإنسان سؤالٌ لا إجابة.
أعط من يستحق ومن لا يستحق، يعطيك الله ما تستحق ومالا يستحق.
افلاطون العظيم كتب على باب مدرستة فى اثينا عبارة تقول لا يدخل علينا الا من درس الهندسة
أكتب يا هيبا ، فمن يكتب لا يموت أبداُ
ألا تملُّ الشمس ذلك الطلوع اليومي المبكر؟
الأخوفُ من الأمور ما لا يُعرفُ
الإنسان سؤال لا إجابة، وكل وجود إنساني احتشدت فيه الإجابات .. هو وجود ميت
البقاء مع الجماعة يبدد الفزع، ولا شئ يثير الخوف مثل الانفراد
التجارة فى الأحلام، من أربح التجارات وأكثرها خِسَّةً
الجوعى لا ينامون. الخائفون أيضاً، لا ينامون.
الحمار لا يمكن بحال ان يكون غبيا، هو صبور بطبعه. وقد يبدو الصبر غباء أحيانا، و جبنا أحيانا أخرى
الحياةُ ظالمةٌ، فهى تمتدُّ بنا و تُلهينا، ثم تُذهلنا عنَّا و تغرينا، حتى نصير كأننا غيرنا.
الشجرُ أنقى من البشر ، وأكثر حباً للإله. لو صرتُ هذه الشجرة ، سأنشر ظلي على المساكين.
الشمس حنون حين تطلع قاسية حين تسطع حزينة حين تغيب
العين مرآة الأسرار.
الفقر قرين الأمان، والمسكنة تستجلب السكينة
الكتابةُ تثيرُ في القلب كوامن العواصف و مكامن الذكريات ، و تُهيِّج علينا فظائع الوقائع
الكلمات المفردة لا اِثم فييها ولا خطيةفالاثام والخطايا تكون فقط عند سبك العبارات
اللغة لا تنطق بذاتها ، وإنما بنطق أهلها بها ، فإن تغيروا تغيرت …
المواضع تهرم إذا غاب عنها الأهل
الناس تشبه بعضها بعضاًو بعضهم يشبه بقية الأشياء.
الناسُ يعتَّزون دومًا بما يجدون أنفسهم فيه، ويفتخرون بما لا يختارون.
الوهم أبهى من الحقيقة ،، وأحلى..
اليقين لن يكون إلا بإخماد الشكوك : أقوال يوسف زيدان
اليقين لن يكون إلا بإخماد الشكوك
يوسف زيدان
امي كانت تقول : من يعش وحيدا يمت وحيدا و قد لايجد من يدفنه …
إن الوهمَ يُمسي بعد حينٍ حقيقًا.. فيصير التيهُ للناس طريقًا.
أنا لست منهم، و لست مني.
بلاد مصر مليئةٌ بالعجائب وبالمعجزات لأنها مليئةٌ بالمؤمنين .
بواطن المبتدئين كالشمع، تقبل كُلَّ نَقْشٍ دون أي نقاش.
تكون بين الناس خيوط تربطهم لكنهم لا يدرونها في وقت مخصوص، وقد لا يرونها أبداً.
حوائط البيت لا تعلّم، ولا صمت أمي، ولا المعزاة المربوطة بحوش البيت.
حين تتماس دوائرُ الدين والسياسة، تدور معهما عجلة العنف.
ظهور الشمس من كوّة. لا يجعلُ الكوّة شمساً.
قد يبدو الصبر غباء أحيانا و جبنا أحيانا
كل ما يتكرر لا نشعر به، مهما كان شجياً.
لا أحد بلا أسرار.
لا تأكل من الحرام مهما عذّبك الجوع فالموت جوعاً أهونُ من عيشِ الحرام
لا شئ يهدُّ الأركان، مثلما يفعل طغيان الأحزان.
لا ينبغي أن تخجل من أمر فرض علينا، مهما كان، مادمنا لم نقترفه
لا يوجد فى العالم أسمى من دفع الألام عن انسان لا يستطيع التعبير عن ألمه
لكل داء دواء إلا الغباء، ليس منه شفاء.
للصبر حلاوة لا تقل عن حلاوة الفرح بالنوال، لكن أكثر الناس لا يعلمون.
للقهر مقدرة على هد أركان اليقين.
مَن ينامُ وحيداً ، يتوحّدُ بحُلمه . .
و ما الأسئلة الا روح الوجود ، بالسؤال بداْت المعرفة و به عرف الأنسان هويته .
اذا كنت قد استمتعت بقراءة الصفحة فلا تتردد في مشاركتها مع من تحب .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شارك الصفحة

ان أعجبك الموضوع فشاركه من تحب