أقوال عبد الوهاب المسيري
عبد الوهاب المسيري

عبد الوهاب محمد المسيري ( 1938 – 3 يوليو 2008)، مفكر وعالم اجتماع مصري إسلامي، وهو مؤلف موسوعة اليهود واليهودية والصهيونية أحد أكبر الأعمال الموسوعية العربية في القرن العشرين

الثقة بالنفس ضرورية كي يمكن للمرء أن يعمم ويصوغ نماذج تفسيرية
التاريخ العربي مليء بوقائع تبين مدى أهمية الثقة بالنفس. فقد روى المؤرخون العرب أن التتار كانوا يدخلون في حرب نفسية مع الشعوب التي يغزونها فيقومون ببث جواسيس لهم بين الجماهير لتحطيم روحهم المعنوية عن طريق نشر الإشاعات عن مدى قوة التتار ومدى بطشهم. ولذا حينما كان التتار يدخلون إحدى المدن، كان سكانها يفرون، أما من بقي منهم، فقد بقي وهو عبارة عن هيكل، جسد دون روح.
وثِقتي بنفسي هيَ في نهاية الأمرِ ثقة بالإنسَان وبمقدرتهِ علي تجاوز ذاته وعلي الإصلاح والتحوُّل وعلي معرفة حدودِه ، فهيَ ثقة لا ينتُج عنها غرور وخُيلاء وإنّما اعتزاز بالإنسان ومقدراته
إن حلم الفصحى ليس (حلم العودة)، وإنما حلم الانطلاق نحو غد يمسك فيه العرب بزمام أمرهم .. أما التحيز إلى العامية ، فهذا هو طريق الهزيمة والسوق الشرق أوسطية
المعرفة الإنسانية معرفة مقارنة، فنحن لا نعرف الشيء في حد ذاته، بل نعرفه في علاقته بشيء يشبهه وآخر يختلف عليه.
المجتمع الإسرائيليهو ليس مجتمعاً عنصرياً وحسب ولكن قوانينه ايضاً عنصرية.
الانسان قد يفشل بالمعايير السائدة و لكنه ينجح بمعايير أكثر أصالة و ابداعا
هذا النوع من البامبو يظل ينمو لمدة 39 عاما ثم يزهر زهرته فى العام ال40 و ميوت بعدها
الاكاديمي: شخص عديم الخيال يلحق ببحثه قائمة طويلة بالمراجع ويشرح أطروحته بطريقة مملة
الأمن الدائم والنهائي والحقيقي علاقة بين مجموعات بشرية وليس أسطورة تفرض عن طريق الردع التكنولوجي
الإنسان الاستهلاكي الحديث يفضل ماهو سهل وبسيط على ماهو جميل ومركب
التقدم الغربي هو ثمرة نهب العالم الثالث و أن الحداثة الغربية لا يمكن فصلها عن عملية النهب هذه
الدعم الغربي للصهيونية يسبق الجريمة النازية
الدولة التي لا يمكنها البقاء إلا من خلال قوانين عنصرية لا تستحق البقاء .
المثقف الذي لا يترجم فكره إلى فعل لا يستحق لقب المثقف
إن السقوط في الوحل أسهل بكثير من الصعود إلى النجوم
إن المقدرة على الإفصاح هي ضرب من ضروب الخلاصولكنه خلاص قد يؤكد المأساة ولا يهرب منها.
أن الهاجس الأمني قد يكون حالة مرضية، ولكنه في نهاية الأمر ثمرة إدراك عميق وواقعي واع أو غير واع
ان الوحدة العربيه في تصوري يجب ان تكون شكلا من أشكال التكامل السياسي والاقتصادي الثقافي
إن من لا يملك مشروعا حضارياً يتقدم بخطى حثيثة إلى مزبلة التاريخ
ثمة هزيمة داخلية في الفكر العربي تجعل من الغرب المرجعية الوحيدة ومصدر المعرفة الأوحد.
رمادية كالحة هي هذه المعرفة الأكاديمية، وذهبية خضراء هي شجرة المعرفة الحية المورقة
ص395 العلمانية الشاملة تنزع القدسية عن المقدس و تخلع القدسية على غير المقدس.
فمن يرتكب خطأ ما بهو بطل مأسوي، أما من يرتكب أخطاء الآخرين فهو مهرِّج.
مشكلة المرأة مشكلة إنسانية لها سماتها الخاصة
نجد أن الفن الحداثي يزداد ابهاما وتعقيدا حتى اصبح فنا نخبويا رغم ثورته على البرجوازية
والهوية هي حلبة الصراع الحقيقية بيننا وبين العدو.
ويبدو أن الجنس سيصبح المطلق النهائي للإنسان الطبيعي الحديث، كما كان بالنسبة للإنسان الطبيعي الأول.
ويل للمرء الذي يربح كل شيء و يخسر نفسه
اذا كنت قد استمتعت بقراءة الصفحة فلا تتردد في مشاركتها مع من تحب .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شارك الصفحة

ان أعجبك الموضوع فشاركه من تحب