حكم و أقوال سلمان العودة
سلمان العودة

أقوال سلمان بن فهد بن عبد الله العودة (15 ديسمبر 1956 -)، عالم دين ومفكر سعودي

“الوقت الذي يمرّ بين المثير والاستجابة يبلغ نصف ثانية، والإدراك يزيد بمقدار نصف ثانية أخرى، وهذا هو الوقت الذي يُعتبر الصبر فيه خيارًا قابلًا للتطبيق.”
اكتَشفْ هؤلاء العابرين! حتماً سيكون فيهم مَن روحه شقيقة روحك، تتعارف فتتآلف، ولو لم تكن قادرة على التفسير؛ فتتدافع لقطع المفازة بفرح واغتباط، ولا تسمح لخطوات الحزن والإحباط أن تئد الطموح، أو توقف العطاء.
إنني أكن الاحترام لكل من خالفني كما أكنّه لمن لكل من وافقني وأقدر حتى أولئك الذين يشتدون أو يقسون
جميل أن تتعلم من دروس الحياة ألا تحتفظ إلا بالذكريات الجميلة مع الآخرينوأن تتعلم العفويةوالسذاجة إن شئتفي التعامل مع الوجوه الجديدةدون أن تكون عرضة للاستغفال أو الخداع الذي يوقعك في مهاوي الطريق .
الراجح أن لله اسماً عظيماً له ميزات وخصائصمنها: أن الله عز وجل إذا سُئل به أعطىوإذا دٌعي به أجابوأن هذا الاسم في مجموع قولنا:اللهم إني أسألك بأني أشهد أنك أنت اللهلا إله إلا أنتالأحد الصمدالذي لم يلد ولم يولدولم يكن له كفوًا أحدالمنان بديع السماوات والأرضذو الجلال والإكرامالحي القيوم. فإذا دعا الإنسان بهذا الدعاء الجامع فإنه حينئذ قد دعا الله تعالىوسأله باسمه الأعظموجمع في ذلك ما ورد من النصوصخاصة إذا جمع قلبه على ذلكوصدق انقطاعه لربهولجؤه إليهوتنصل من التعلق بالبشر والطمع فيهم . ص32
قوله تعالى (ما غرك بربك الكريم) يحمل الإنسان على أن يستحي من الله ، و ليس الوازع الأقوى هو الخوف و إنما الحب والرجاء أقوى منه ، فعندما يكون الإنسان على معرفة بكرم الله و لطفه و رحمته يندفع إلى الطاعة و ترك المعصية
التعايش لا يعني نسيان التميز والخصوصية ، و لا أن تتنازل عن رأيك لأنه جزء من شخصيتك .. التعايش هو أن يتخلى الإنسان عن التعصب و الإحتقان ، فالدعوة و المجادلة بالتي هي أحسن و الحوار من معاني التعايش
إبراهام لنكولن: أنا أمشي ببطء ن و لكن لم يحدث أبدا أنني مشيت خطوة للوراء
أصل السبق هو سبق القلوب، و هو ما يقل تنافس الناس فيه لخفائه و دقته و غفلة معظم الخلق عن تحقيقه
أصول النجاح أربعة: التخطيط، و العمل، و الصبر، و التوكل على الله
ألا لا يمنعن رجلا هيبة الناس أن يقول بحق إذا علمه
الأرض لا تقدس أحدا و إنما يقدس الإنسان عمله
الأنا الطاغية تبدأ بـ (أنا) و تنتهي بـ (مَن أنتم)؟
الانحياز يقينية الجاهل، كما أنَّ الحياد ربيبة العالم .
الإنصاف خلق عزيز يقتضي أن تنزل الآخرين منزلة نفسك في الموقف
البعض يظن أن التطرف إسلامي بينما ثَمَّ تطرف علماني إقصائي لا بد من تقليم أظفاره !
التاريخ لا يجب أن ننساه و لا أن نتوقف عنده.نحن نتحدث كثيراً عن التاريخ و ننسى القادم
التدين الحق هو عنصر جمع لاتفريق،وإنما يجني عليه التعصب والهوى
الحلم نقلة من ضيق اللحظة إلى سعة المستقبل
الخيال تمرد على ظروف الزمان و المكان
الزهد ليس بتحريم الحلال ، ولا بترك الطيبات ، هو تجرد القلب و الروح من حظوظ النفس
الصمت ليس ضعفأ، هو القوة الحقيقية في مواجهة النفس، ما يقوله الآخرون لا يضرك إلا أذا شئت
الطرافة لا تعني أن نسمح بلفظة عنصرية تتعلق بالأم أن تمر
العبد حر ما قنع و الحر عبد ما طمع
العقل بلا قلب:رياضيات صرفةوالقلب بلا عقل:ريشة في مهب الريح.
القراءة هي متعة التجول في عقول الآخرين دون الأضطرار لتحمل رعونتهم
القوة النفسية هي الأرض التي تنبت عليها أشجار النجاح .
الكثير يعرفون ما لا يريدونولا يعرفون ما يريدون.
المرأة قلب العالم والرجل عقله، وإذا انفصلا فهو الموت أو الجنون
المعرفة من أهم أسباب السعادة.. اجعل الكتاب صديقك الدائم. : حكم و أقوال سلمان العودة
المعرفة من أهم أسباب السعادة.. اجعل الكتاب صديقك الدائم.
سلمان العودة
الوعي يُذيب الأنا لكنه يحفظها.
‎الوقت الذي يتوقف فيه الإنسان عن القراءة هو الوقت الذي يموت فيه .
إن الإصلاح الجاد يستحق التضحية وليس الخسارة لأنه أفضل طريق تكافح به الثورة
إن الانسان كلما ترقى في الإيمان ترقى في القيم والأخلاق التي تحكم أقواله و أعماله
إن التخلف إثم يجب ألا نغفره لأنفسنا
إن الحياة إذا خلت من الإيمان فهي صحراء وهجير لافح، ليس فيها ظل ولا ماء ولا مأوى ..~
إن العمل الذي لا مخاطر فيه و لا كدر، لن يحوي شيئاً تحكيه أو تتندر به.
إن القدرة على تنظيم الانفعالات و ضبطها هي علامة على النضج
إن الكون كله منخرط في مهرجان حافل كبير يسبح لله تعالى وتبارك … فهلم نشارك في هذا المهرجان العظيم
إن قتل الطموح الساذج عند الصغار هو تدمير لمستقبلهمولعلهم صغار قوم كبار آخرين
إن لكل منا منطقة غامضة في شخصيتهعندما يتفحصهايكتشف بعض خفاياهاويظل بعضها عصياً عليه
إن من الإنصاف أن تقبل ما لدى خصمك من الحق والصوابحتى لو كان فاسقاًأو مبتدعاًأو كافراً
بعض السر لا يسر
بمقدورك ألا تحب الظروف الصعبة ، لكن ليس عليك أبدا أن ترفض التعامل الإيجابي معها
تحت بند درء الفتنة قام الحكم الجبري بعد الخلافة
ثمّ مسافة بين النص وبين تطبيق النص، فالشريعة إذاً شيء، وتطبيق الشريعة شيء آخر.
حلمي أن أخرج من الحياة بنفس النقاء الذي جئت به إليها
حين تقوم الطبيعة يقعد التكلف، وتقف العفوية يوم أن يسقط التصنع
سؤال الله عز لاذل معه، وسؤال غيره ذُلٌ أعطى أو منع
شكراً أيها الأعداء! فأنتم من دربنا على الصبر والاحتمال، ومقابلة السيئة بالحسنة والإعراض.
شكرًا أيها الأعداء! فأنتم من درَّبنا على الصبر والإحتمال، ومقابلة السيئة بالحسنة، والإعراض.
صبراً على الدهر إن جلّت مصائبُه___إن المصائبَ مما يوقظُ الأُمما
على الإنسان أن يحلم لكي يعيش المستقبل في الحاضر.
عندما لا يكون لديك الكثير من الأشياء ، فليس عليك أن تبالغ في الانتقاء
فكرة أني أريد أن أبدأ من حيث انتهى الناس تحدث أحيانا تجاوزاً غير محمود.. تجاربك الخاصة لا بد منها!
فمن لا يعرف إلى أين يتجه قد تنتهي به خطواته إلى ما لا يحب أن يكون
في الوعي تجد مساحة السلام مع النفس ومع الآخر، والتي ترى الأشياء على حقيقتها.
كان نيتشه يقول: كلما أصعد كان يتبعني (كلب) اسمه أنا.
كل جماليات الحياة حولك لا تساوي شيئاً مالم تكن نظرتك لها جميلة.
كلما اقترب الإنسان من الغاية التي يريد قلَ صبره : حكم و أقوال سلمان العودة
كلما اقترب الإنسان من الغاية التي يريد قلَ صبره
سلمان العودة
كم أنا مدين لأقلام طريرة كحد السيف؛ علمتني كيف أمضي في طريقي مبتسمًا هادئًا.
لا تسمح لمخاوف المستقبل أن تنغص عليك متعة الحاضر ، عش يومك بسعادة .
لا تصنع من آلام الماضي تمثالا تقدم له الطقوس كل لحظة ليظل قلبك مجروحا
لا تطل الوقوف عند أخطائك، إلا بقدر ما تقتبس منها حافزا لمستقبل أفضل، ولتعويض رشيد.
لا تغمض قلبك .. فهو الذى يسبغ على الأشياء حولك صفات لا يمكن ان تراها عيون غيرك
لا تكثرو من مُقارنة أنفسكَم مع الأخَرين فالمُقارنة الخاطئةسبب كفر أبليسَ وظَلم أخَوة يوسف .
لا حياة للمرء من غير قلب يحنّ ويفرح ويحس، من كتاب بناتي لسلمان العودة
لا يجدر بك أن تمد يدك لآخر، وتغفل عن كنوزك الذاتية.
لا يجوز للمؤمن أن ينحر أحلامه وطموحاته ويبقى دون أحلام تنعش حياته بسبب ظروف عارضة تزول بإذن الله
لا يستقيم الميزان في يد المؤمن إلا إذا تذكَّر الدار الآخرة
من لا يجد إلا السلبيات كمن يشم رائحة سيئة في كل مكان، اكتشف أخيراً أنها في شاربه!
من لم يدفع ثمن التغيير ، فسوف يدفع ثمن عدم التغيير
نحن نحتاج شعورا و ليس شعرا
هل ياترى كانت الحياة حقاً بسيطة وعفوية أوهي حلاوة الذكرى تزين في عيوننا الماضي فنستلذ به ؟!!
هل يجوز أن نقول إن الغرب يحرمنا من العلم أو التقنية ..!!
واحسرتاه ! إن كان العمر ينتهي وهذه هي الإنجازات والأعمال .. إنها لاتليق بنا.
ولا زال الواقع يوحي بأنه لا أحد يتوقع أن يتكرر السيناريو في بلده !!!
يا بني من لا يعرف طريق النزول فسوف يسقط سقوطا
يابنيّ، من لا يعرف طريق النزول فسوف يسقط سقوطًا (حق على الله أن لا يرتفع شيء من الدنيا إلا وضعه)
ىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىننننننننن
هل المرء يريد الوسط؟ كلا. بل هو يريد التبدل و التنوع، الشاب يريد أن يكبر ، والكبير يود لو صغر.
الذي لا يحسن قراءة التاريخ يحكم عليه بإعادة أحداثه
الفشل ليس نهاية المطاف والخطأ ليس ذريعة للتقوقع … المهم أن لا تسلب ثقتك !
اذا كنت قد استمتعت بقراءة الصفحة فلا تتردد في مشاركتها مع من تحب .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شارك الصفحة

ان أعجبك الموضوع فشاركه من تحب