أقوال دييغو مارادونا

أقوال دييغو مارادونا
دييغو مارادونا

دييغو أرماندو مارادونا (30 أكتوبر سنة 1960) هو لاعب كرة قدم أرجنتيني واللاعب الأكثر إثارة للجدل في تاريخ الكرة ويعتبره الكثيرون أفضل لاعب في تاريخ كرة القدم.

أنا حي وأريد أن أستمر في الحياة.
سأقدم حياتي مقابل أن أكون مدرب المنتخب الوطني.
إن كل الناس الذين انتقدوني يجب أن يضعوا لسانهم في أفواههم.
حينما يقرر الرب أن الوقت حان، أعتقد أنه سيأتي لأجلنا.
إن هناك مئات اللاعبين كبيكهام يلعبون كرة القدم في كل أنحاء العالم.
لقد منحت كل ما لديّ، والآن أريد الاستمتاع مع عائلي.
أنا أسود أو أبيض، لن أكون رمادي في حياتي أبدًا.
لو لم تكن تريد لعب كرة قدم نظيفة، فاذهب إلى المدرجات.
إن رؤية الكرة والجري وراءها يجعلني أسعد رجل في العالم.
أنا لست يائس، ولكنني أعرف أن يومًا ما سأكون مدرب لفريق ما مرة أخرى.
بالتأكيد تكون أكثر حذرًا في المباراة الأولى، ربما أكثر حذرًا مما يجب أن تكون.
يمكنك قول الكثير من الأشياء عني، ولكن لا يمكن أن تقول أبدًا أنني لا أخاطر.
إن رؤية بلدي تخسر مباراة كرة قدم هو أمر صعب على أي شخص ارتدى قميص ولعب باسم بلده من قبل.
حينما أرتدي قميص الفريق الوطني، فإن تواصله الوحيد مع جسدي هو ما يجعله يبقى في طرف واحد.
إن الأمور ليست واضحة ولا نظيفة في عالم كرة القدم الآن، والعديد من الناس يدركون هذه الحقيقة.
إن المشكلة هي أنهم جميعًا نجوم في مدريد، أنت بحاجة لشخص ليحمل الماء إلى البئر.
حينما تفوز، لا تجرفك مشاعرك، ولكن لو سرت خطوة بخطوت، بثقة، يمكنك الذهاب لآفاق بعيدة.
إن لديّ ميزة عن البعض بالتأكيد لأن بإمكاني تمرير الكثير من الخبرات من بطولات كأس العالم التي لعبت فيها.
أنا مارادونا، الذي يصنع الأهداف، والذي يرتكب الأخطاء. يمكنني تحمل كل شيء، لديّ كتاف كبيرة بما يكفي للقتال مع الجميع.
اذا كنت قد استمتعت بقراءة الصفحة فلا تتردد في مشاركتها مع من تحب .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شارك الصفحة

ان أعجبك الموضوع فشاركه من تحب