أقوال دعبل الخزاعي
دعبل الخزاعي

دعبل الخزاعي اسمه محمد بن علي بن رزين، من مشاهير شعراء العصر العباسي. اشتهر بتشيعه وهجائه اللاذع للخلفاء العباسيين.

رأيتُ أَبا عمران يبذلُ عِرْضهُ … وخُبْزُ أبي عمران في أحرز الحرزِ
يحنُّ إِلى جاراتِهِ بعد شبعهِ … وجاراتهُ غرثى تحنُّ إِلى الخُبْزِ
تأنَّ ولا تَعَجْلْ بلومِكَ صاحباً … لعل له عذراً وأنت تلومُ
الحَمْدُ للّهِ لاصَبْرٌ ولا جَلَدٌ … ولا عَزاءٌ إِذا أهلُ البِلا رَقَدوا
خليفةٌ ماتَ لم يَحْزَنْ له أحدٌ … وآخرُ قامَ لم يَفْرَحْ به أحدُ –
فمَرَّ هذا ومَرَّ الشؤمُ يتبعُه … وقامَ هذا فقامَ الشؤمُ والنَّكَدُ
ولا خيرَ في وعدٍ إِذا كان كاذباً … ولا خيرَ في قول إِذا لم يكن فعلُ
إن المشيب رداء الحلم والأدب … كما الشباب رداء اللهو واللعب
إن الكرام إذا ما أيسروا ذكروا***من كان يألفهم في المنزل الخشن
وما حسن الجسوم لهم بزين*** إذا كانت خلائقهم قباحا
والشيب أزهار يا سلم من رجل***ضحك المشيب برأسه فبكى
أعلا وسهلا بالمشيب فغنه سمة العفيف وحلية المتحرج***وكأن شيبي نظم در زاهر***في تاج ذي ملك أغر متوج
لا تعجبني يا سلم من رجل***ضحك المشيب براسه فبكى
رأيتُ أَبا عمران يبذلُ عِرْضهُ . . . . وخُبْزُ أبي عمران في أحرز الحرزِ
يحنُّ إِلى جاراتِهِ بعد شبعهِ . . . . وجاراتهُ غرثى تحنُّ إِلى الخُبْزِ
اذا كنت قد استمتعت بقراءة الصفحة فلا تتردد في مشاركتها مع من تحب .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شارك الصفحة

ان أعجبك الموضوع فشاركه من تحب