أقوال العباس بن الأحنف
unknown-man

العبّاس بن الأحنف بن الأسود، الحنفي (نسبة إلى بني حنيفة)، اليمامي، أبو الفضل. شاعر غَزِل رقيق، قال فيه البحتري: أغزل الناس، أصله من اليمامة بنجد، وكان أهله في البصرة وبها مات أبوه ونشأ ببغداد وتوفي بها، وقيل بالبصرة.

بات بليلة نابغية (يضرب لطول الليل)
أتأذنون لصب في زيارتكم**فعندكم شهوات السمع والبصر**لا يظهر الشوق إن طال الجلوس به***عق الضمير ولكن فاسق النظر
أقمنا مكرهين بها فلما***ألفناها خرجنا كارهينا
إن بعض العتاب يدعو إلى الهجـ***ـر ويؤذي به المحب الحبيبا***وإذا ما القلوب لم تضمر الود***فلن يعطف العتاب القلوبا
ثقي بعيني، فلو آنست من بصري***خيانة لك لم يصحبني البصر***هواك ستر علي قلبي أقيك به***من كل أنثى لها يستحسن النظر
لا جزى الله دمع عيني خيرا***وجزى الله كل خير لساني***ثم دمعي فليس يكتم شيئا***ووجدت اللسان ذا كتمان***كنت مثل الكتاب اخفاه طي***فاستدلوا عليه بالعنوان
وأقسم ما تركي عتابك عن قلي***ولكن لعلمي أنه غير نافع
وأنت إذا ما وطئت الترا***ب صار ترابك للناس طيبا
وإني ليرضيني قليل نوالكم***وإن كنت لا أرضى لكم بقليل***بحرمة ما قد كان بيني وبينكم***من الود إلا عدتم بجميل
إذا امتنعَ القَريبُ فلم تَنلهُ على قُربٍ فذاكَ هو البَعيدُ
هي الشمس مسكنها في السماء فعز الفؤاد عزاء جميلا فلن تستطيع إليها الصعود و لن تستطيع إليك النزولا
;

اذا كنت قد استمتعت بقراءة الصفحة فلا تتردد في مشاركتها مع من تحب .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شارك الصفحة

ان أعجبك الموضوع فشاركه من تحب