أقوال أحمد خيري العمري
أحمد خيري العمري

أحمد خيري العمري كاتب وطبيب أسنان عراقي من مواليد بغداد في عام 1970

الصّلاةُ يُمكن لها ان تُحدث تغيراً مستمراً فيك، في سلوكك، وفي جعلِكَ إنساناً كُنت تريدُ، دوماً، سراً أو علناً، أن تكونه ..!
النفاق : هو ذلك الأمر الذي يحدث مع كل التجارب بعد انتصارها وعبورها من مرحلة النضال إلي تسلم الإرادة. ولذلك نزلت جميع أيــات النفاق في المدينه ذلك انه في مكه لم يكن هناك مجال للنفاق ،حيث كان للإنتماء الي فئه المؤمنين ثمن باهظ لاتتحمله الطبيعه الإنتهازيه للمنافقين .
تخيّل فقط! من بين مليارات البشرهناك فئة مُعينة –محدودة جداً للأسف في الوقت الحاضريحب الله ايقاظها فجر كل يوملتذهب إليه وتصلي له. في موعدٍ سريٍّ يكاد يكون مثل مواعيد العشاق الليلية .. كما يذهب العشاق سراً إلى مواعيدهميتسلل هؤلاء أيضاً بهدوءيمشون في ظلمات ستشهد لهم فيما بعدونورهم يسعى بين أيديهمويذهبون إليه في رحلة قد تكون بعيدة. من بين الملايين من الذين قد يكونون في تلك اللحظة ثملينمخمورين .. من بين الملايين من الذين قد يكونون في تلك اللحظة غارقين في شهوة ما .. ومن بين الملايين من الذين قد يكونون غاطّين في سبات عميقفي غفلة عميقةهي جوهر حياتهم كلّها! .. من بين هؤلاءيختار الله فئة معينة محدودة .. وفي تلك الظلمةسيتخبّط بها البشر في ذلك اليوم الرهيبسيتلقّى أولئك الذين مشوا إليه في الظلمات ما وعدوا بهالنور التام يوم القيامة .. إنّهم تلك النخبة سعيدة الحظأولئك الذين يحبّ الله سبحانه وتعالى إيقاظهم ..
اننا لا نكبر حقا الا عندما نضيف شيئا الي ما حولنا الي هذا العالم
ربما التشابه يتجاوز لون البشره الي العمق ربما الامر اعمق
كان من المؤلم أن الناس لا يصلون ولكنه كان من المؤلم أكثر أنهم اذا صلوا ربما لايتغيرون
~ إن الحديث عن إعجاز القران يكون دون معنى إن لم يكن مقترناً (بالأثر) الذي صاحبه ،،!
·لايمكن لأحد أن يطلب الشفاء ويتذمر من الألم الذي يصاحب الالتئام.
أحيانا إذا كان الهدف خاطئافهو ليس أفضل فعلى الإطلاق من اللاهدف.
أزعم أن الدين لا يمكن أن يقدح زناد النهضة .. فحسب بل إنه لا نهضة بلا دين أصلاً ..!!
الاهتداء تفاعل إنساني مع معطيات الهداية
التغيير يجب ألا يكون مجرد فكرة في الرؤوس، بل أن يكون حقيقة يراها الناس..
الحمد هو ذلك الانحياز الدائم المسبق للإيجابية في هذا العالم
الحياة مستمرة. وسوف تظل مستمرة. رغم الأحزانرغم الأوهامرغم .. الخذلان!
السجود كقضية تعيش من أجلها تتنفسها بكل أعماقك يترك أثراً أعمق وأوضح من الندبة على الجبين.
الصمود هو أن تبقى، أن تحسم أنت أمرك بينما يحزم الآخرون حقائبهم.
الضوء الحقيقيلا يأفل .. إنما نحن الذين نأفل عنه ..
الضوءوالظلمةوالظل بينهما ثلاث نقاطنقضي حياتنا بينها ..
الفشل ؟ ربما يكون أحياناً صديقي وصديقك وصديق الجميع يا صديق . لكن المهم ألا يكون صديقك الوحيد
الفهم الإيجابي للقرآن في العقود الأولى صنع المعجزة،معجزة النهضة من العدم والانبعاث من الصحراء
الله لا يزيف لنا الواقع كي يجعلنا نرضى به .. بل إنه يجعل من إعادة بنائه هي المهمة التي كلفنا بها
المقصد الأساسي من القبلة: أن نقوم مما نحن فيه .. نحو ما نستحق أن نكون ..
النصر لا يأتي بالجرأة على الموت، بل يأتي أحياناً عبر الجرأة على الحياة. خاصةً عند القائد.
النقطة التالية للتشخيص هي ان يعي المريض بمرضه، باسبابه باعراض المرض وبنتائجه .
النهضة الحقيقية شيء آخر أعمق وأبعد من مجرد تنمية اقتصادية على النمط الغربي المهمة غير المستحيلة
النية الطيبة لن تبرر عملاً خاطئاً، بل هي شرط أساسي للعمل الصائب فقط..
أن تكون مسلماً يعني أن تصاب بأملٍ لا شفاء منه .. !
إن ماهو عماداً للدين .. يمكن أن يكون عماداً للشخصية وللفرد ، للمجتمع ..وللحضارة
إن موعظة الموت ليست في زيادة العبادة ما لم تؤد هذه الزيادة إلى زيادة طاقته على العمل وتصويبه.
إنهم لا يدركون.. لكنه يكون دوماً هناك .. (دوماً هناك). : أقوال أحمد خيري العمري
إنهم لا يدركون.. لكنه يكون دوماً هناك .. (دوماً هناك).
أحمد خيري العمري
‏بين الخطيئة و الإمتناع عنها حاجز هي في جوهرها ذلك الفرق بين الإنسان و البهيمة
ربما الشفاء أحيانا يكون جزءًا من الألم
رمضان على الآبواب ، يكاد يطرقها ، فلا تفتح له !
سورة يوسف تقول لك أن تستمر بالمحاولة.. لا أن تتوهم أنك ستكون مثل يوسف لمجرد أنك دخلت السجن!
عشر رؤوس في اليد خيرأحيانالا تساوي يد واحدة على الشجرة ما دام هذا الرأس هو هدفك ..
على حد علمي الطريق الى دمشق لا يمر بالصومال
عندما تكون السلعة لخدمتكفإن إقتناءها لا يكون عبادة لها.. أما عندما تكون أنت لخدمتهافأنت عبد لها
عيناي مغارتا ملحو في فمي ماء..
فلقد شدني النفور أكثر ما جذبني الانجذاب.
في عالم رفع راية الاستسلام منذ زمن بعيد،لا أزال أؤمن أنا بالتغيير
في كل طريق مفترقات طرق واضحة وإن علينا أن نتخذ القرار في كل مفترق، وأن نتحمل نتائج قرارنا
قال لنا إن الألم لابد منه، لكن علينا أن نغير من أحرفه قليلاً بعد ذلك.. لكي يصير: (أمل)
كان من المؤلم جداً أن الناس لا يصلون.. ولكنه كان من المؤلم أكثر، أنهم إذا صلوا، ربما لا يتغيرون..
كل نقطة في النهر تمضي إلى غير رجعه ، مثل الزمن يتفلّت من بين أصابعك ، ولا يعود أبداً..  أبداً.. !
لا أعتقد أن هناك ناجحاً حقيقياً يعتقد أنه قد حاز النجاح الذي يريده
لا تستعجل! أحياناً يكون التعجل سبباً في الإنكسار.. ومن ثمَّ في اليأس..
لا شيء سوى تلك القوالب التقليدية المكرسة التي يغرسها المجتمع فينا تملي علينا الشروط والأوامر.
لا نحتاج إلى أرقام و إحصائيات لنعرف أننا متخلفون لعل نظرة واحدة حولنا تكفينا لاستيعاب ذلك .!
لا يوجد شيء اسمه الإسلام كرؤية للحياة منفصل عن الأداء المتصل بهذه الرؤية.
لكن الحضارة هي فن الإيمان بأنه يمكنك أن تبني على ثوابتك بناءً شامخاً عزيزاً.
لو كان رمضان قد دخل في قلوبهم، لما عادوا أدراجهم إلى أوضاعهم السابقة كما كنت!
ما لا يقتلك يزيدك قوة
من بعيد يأتي ليزورنا و كل آت قريب
من قال لك أن درب الجنة معبد بالورود؟
و يظل هو يروح و يجيء متكئا على عكازتين ، واحدة للقلق و واحدة للأمل
يثولون من ذاق عرف و من عرف اغترف
إن الله هو الذي يساعدنا حين نساعد أنفسنا
إننا لا نكبر حقا إلا عندما نضيف شيئا إلى ما حولنا،إلى هذا العالم..
والقرآن .. لا تدعه كتاباً على الرّفليكُن مفتاحك ودرعك ووسادتك وبوصلتك ورادارك .. :)
اذا كنت قد استمتعت بقراءة الصفحة فلا تتردد في مشاركتها مع من تحب .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شارك الصفحة

ان أعجبك الموضوع فشاركه من تحب